المنظمة العالمية للأرصاد الجوية تُعيِّن إدارة تنفيذية جديدة

29 يناير 2024

عيَّنت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية الدكتورة كو باريت نائبة للأمينة العامة، والسيد توماس أساري أميناً عاماً مساعداً، لتستكمل بذلك فريق إدارتها التنفيذية الجديدة تحت قيادة الأمينة العامة سيليستى ساولو. 

الرسائل الرئيسية
  • المنظمة تستكمل فريق إدارتها العليا برئاسة الأمينة العامة سيليستى ساولو
  • تعيين كو باريت نائبةً للأمينة العامة
  • تعيين توماس أساري أميناً عاماً مساعداً
  • المجلس التنفيذي للمنظمة يُقرُّ التعيينين

وتشغل الدكتورة كو باريت حالياً منصب كبير مستشاري المناخ لدى الإدارة الوطنية الأمريكية للمحيطات والغلاف الجوي، وهي نائبة سابقة لرئيس الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ.

ويشغل السيد توماس أساري منصب المراقب المالي ومدير شعبة الإدارة المالية والتنظيم الإداري في اليونيسف.

Ko Barrett and Thomas Asare
Ko Barrett, WMO Deputy Secretary-General (left), with Thomas Asare, WMO Assistant Secretary-General.

وقالت البروفيسورة سيليستى ساولو، الأمينة العامة للمنظمة: "ستقود الإدارة التنفيذية الجديدة منظمتنا في الاضطلاع بمسؤولياتنا المتمثلة في صياغة الخطاب بشأن العمل المناخي، وتمكين الدول، وإيجاد مسارات أكثر استدامة للمستقبل".

وأضافت: "من الأهمية بمكان أن تتمكن المنظمة من تقديم معلومات علمية موثوق بها وقابلة للتنفيذ في الوقت المناسب يسترشد بها واضعو السياسات وتدعم المجتمع في مواجهة أكبر تحدٍ تواجهه البشرية - ألا وهو أزمة المناخ".

وقالت: "إنني على ثقة أن فريق الإدارة التنفيذية الجديدة يجمع بين الدراية الفنية والخبرة العملية اللازمتين لزيادة كفاءة أمانة المنظمة وتعزيز فعاليتها. وهذا التنوع الإقليمي والمهني والأكاديمي لقيادة المنظمة سيضمن تقديم أفضل خدمة ممكنة لدولنا وأقاليمنا الأعضاء البالغ عددها 193 دولة".

وفي مطلع عام 2024، أصبحت البروفيسورة سيليستى ساولو، من الأرجنتين، أمينة عامة للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية، لتكون بذلك أول سيدة على الإطلاق وأول شخص من أمريكا اللاتينية يتولى هذا المنصب. وتقود ساولو المنظمة في وقت تتزايد فيه آثار تغير المناخ وظواهر المناخ المتطرفة زيادة كبيرة، وتتعاظم معها الاحتياجات إلى خبرة مجتمع المنظمة في إنقاذ الأرواح وسُبُل العيش.

وعقَد المجلس التنفيذي للمنظمة دورة استثنائية لإقرار التعيينات الجديدة. وكان هذا هو البند الوحيد على جدول أعمال هذه الدورة التي عُقِدت بأسلوب مختلط جمع بين الحضور الشخصي والمشاركة عن بُعد عبر الإنترنت. وترأس الدورة الدكتور عبد الله المندوس، رئيس المنظمة.
 

أهم الأولويات

ستكون الإدارة التنفيذية الجديدة مسؤولة عن تنفيذ أهم أولويات المنظمة، ومنها: التوسُّع العالمي في خدمات الإنذار المبكر لحماية جميع سكان الأرض من ظواهر الطقس الخطيرة، ومن ثم دعم التكيُّف مع المناخ، فضلاً عن التطوير المنشود لمبادرة جديدة للمراقبة العالمية لغازات الاحتباس الحراري من أجل توفير المعلومات اللازمة لتوجيه جهود التخفيف من آثار تغير المناخ.

ولتحقيق هذه الأولويات، هناك حاجة إلى تعزيز عمليات الرصد وتبادل البيانات التي تدعم التنبؤات الجوية الموثوق بها ويمكن الوصول إليها، وتسخير إمكانات الذكاء الاصطناعي.

وستسعى قيادة المنظمة إلى تعزيز التآزر بين العلم والتعليم، وتقوية الشراكات بين القطاعين العام والخاص، وتيسير الحصول على التمويل اللازم للعمل المناخي. وستهدف إلى تكثيف الدعم المُقدَّم إلى الأقاليم والبلدان، لا سيما تلك التي تسعى جاهدةً للتغلب على التحديات الإنمائية.

وتعكس هذه التعيينات الجديدة التزام المنظمة بالتنوع الجغرافي والتوازن بين الجنسين والشمولية والشفافية في مقر المنظمة الرئيسي في جنيف ومكاتبها الإقليمية على حد سواء.

نائبة الأمينة العامة

A woman smiling at camera.
كو باريت، نائبة الأمينة العامة

تشغل الدكتورة كو باريت حالياً منصب كبير مستشاري المناخ لدى الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي بالولايات المتحدة الأمريكية.

وشغلت منصب نائب رئيس الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ من كانون الأول/ ديسمبر 2015 حتى تموز/ يوليو 2023. وشغلت قبل ذلك مناصب رفيعة في الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي، مثل نائب مساعد مدير البحوث، ونائب مدير إدارة برنامج المناخ، ورئيس شعبة تقييم المناخ والخدمات المناخية بالإنابة، والمدير المساعد للشؤون الدولية.

والدكتورة باريت هي المرجع الأول في مجال المناخ لدى الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي، ولذلك فهي تمثل الإدارة في مجموعة واسعة من الحوارات والمبادرات المشتركة بين الوكالات وداخلها وكذلك الحوارات والمبادرات الدولية التي تهدف إلى النهوض بالعمل المناخي.

وشغلت أيضاً مناصب في وزارة الخارجية الأمريكية، فكانت مستشارة أولى لتغير المناخ ومفاوضة بشأن تغير المناخ، وكانت مديرة البرنامج العالمي لتغير المناخ التابع للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

وتتمتع بخبرة تزيد على 30 عاماً في مجالات بحوث وخدمات المناخ والغلاف الجوي والبيئة. وهي على دراية بعمل المنظمة العالمية للأرصاد الجوية ومجتمعات الأمم المتحدة.

وستُعنى الدكتورة باريت بتوجيه الإدارة الفعالة للإدارات الفنية التابعة للمنظمة وبرامجها ذات الصلة، بما يكفل تنسيق العمل واتساقه بين الإدارات. وستعمل على تعزيز كفاءة المكاتب الإقليمية للمنظمة في علاقاتها مع الحكومات، وإبراز دورها في هذا الجانب.

الأمين العام المساعد

A man in a suit and tie poses for a photo.
توماس أساري، الأمين العام المساعد

يشغل السيد توماس أساري حالياً منصب المراقب المالي ومدير شعبة الإدارة المالية والتنظيم الإداري في اليونيسف.

وقبل ذلك، شغل السيد أساري منصب مدير البرامج والميزانية والشؤون المالية والمحاسبة في الاتحاد الأفريقي. وعمل أيضاً في العديد من الوظائف المتعلقة بالشؤون المالية لدى جهات حكومية ومؤسسات القطاع الخاص ومنظمات غير حكومية.

ويتمتع السيد أساري بخبرة ثرية وكبيرة في مجالات المالية والميزانية والإدارة والحوكمة الرشيدة للمنظمات الدولية. وهو حاصل على درجتي ماجستير في المحاسبة والمالية، وإدارة التدقيق والاستشارات.

ويضمن الأمين العام المساعد التوجيه الاستراتيجي العام لعمليات المنظمة المؤسسية وإدارتها إدارة استراتيجية.
ويشمل ذلك الإشراف على إدارة موارد الميزانية العادية والموارد من خارج الميزانية، والشؤون المالية، وإدارة المخاطر، وتكنولوجيا المعلومات المؤسسية، والموارد البشرية، والمؤتمرات، والخدمات اللغوية، والسفر، والمشتريات، وإدارة مرافق المنظمة.

المجلس التنفيذي للمنظمة

يتألف المجلس التنفيذي من رئيس، وثلاثة نواب للرئيس، ورؤساء الاتحادات الإقليمية الست، و27 من مديري المرافق الوطنية للأرصاد الجوية والهيدرولوجيا ينتخبهم المؤتمر العالمي للأرصاد الجوية. ولكل عضو من أعضاء المجلس صوت واحد فقط.

ويأتي فريق الإدارة التنفيذية الجديدة خلفاً للبروفيسور بيتيري تالاس (الأمين العام) والدكتورة إلينا ماناينكوفا (نائبة الأمين العام) والدكتور وينتيان تشانغ (الأمين العام المساعد)، الذين أكملوا فترة ولايتهم.

لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ:

  • Clare Nullis موظف إعلامي، cnullis@wmo.int +41 79 709 13 97
  • WMO Strategic Communication Office Media Contact media@wmo.int
شارك: